التخطي إلى المحتوى
محتويات

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

اهلا وسهلا بيكم فى منتديات حنين الحب اقدم لكم اليوم موضوعى بعنوان

ذئــــــــاب بـشـريـة…

ذئــــــــاب بـشـريـة…

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة…

اللهم صلي وسلم على نبينا وحبيبنا محمد صلى اللة علية وسلم..

***

ذئـــــــــــــــــــــــــــــــــــاب

الذئب الحقيقي عند الجوع يسرق لقمته فقط، بينما الذئب البشري، عند الشبع، يسرق لقمة سواه…

* لا توجد ذئاب بشريه ولكن يوجد بشر ذئاب

فلم نسمع يوما عن ذئب نجح في دور إنسان… لكننا سمعنا كثيرا عن بشر نجحوا نجاحا باهرا في دور الذئاب.

ولم نسمع عن ذئب ارتدى قناع إنسان… لكننا سمعنا عن إنسان ارتدى قناع ذئب.

ولم نسمع عن ذئب نهش ذئبا… لكننا سمعنا عن إنسان نهش إنسانا.

ولم نسمع عن ذئب سرق ذئبا …لكننا سمعنا عن إنسان سرق إنسانا.

*الذئاب لا تصبح في أي موقف من المواقف بشرا…لكن البشر يتحولون في كثير من المواقف إلى الحقيقية.بشر الذئاب اشد خطورة علينا من الذئاب الحقيقية. …

لان مخالبهم ليست في وجوههم…ولان أذنابهم ليست في ظهورهم.

فنعاني لأننا نتعامل معهم كبشر، فلا نتخذ منهم حذرنا…

ونفسح لهم في حياتنا مساحات بيضاء …ومنحهم من الثقة الكثير…

فنتقاسم معهم الحياة والتفاصيل …واللقمة

*وهناك من لا يعني له اقتسام اللقمة شيئا…

ففي زمن كهذا الزمن الذي كثرت ملذاته وخيراته…لم يعد للعيش والملح أهمية لدى الكثيرين.

ولا أحد تسعفه ذاكرته عند الغدر أن يتذكر العيش والملح.

واللقمة المقتسمة ذات ذكرى ووحدهم الانقياء تتبادر إلى أذهانهم ذكرى العيش والملح.

عند أول ثقب لخنجر الغدر في ظهورهم

ذئــــــــاب بـشـريـة…

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *